اعلام العدو يكشف معلومات جديدة حول نفق الحرية

الإعلام العسكرى ،،،

كشف مسؤول مطّلع على تفاصيل التحقيقات في عملية انتزاع الحرية من سجن جلبوع معلومات جديدة حول أبطال جنين الذين تبادلوا حفر نفق الحرية أسفل سجن جلبوع.

وقال المسؤول بأن سجّان جاء إلى زنزانة الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع ونادى على انفيعات لتسليمه رسالة بينما كان وقتها تحت الأرض وكان يحفر النفق، زميله في الزنزانة محمود العارضة اقترب على الفور من السجان من خلف قضبان الزنزانة وأوضح له أنه متعب جدًا ونام - أصر السجان على التحدث إلى انفعيات، لكن دون جدوى - تمكن العارضة من إقناعه بأنه نائم بالفعل، وأنه سيعطيه الرسالة.

وأضاف المسؤول وفقًا لموقع واللا العبري أن أعمال الحفر في النفق كانت تتم بشكل رئيسي خلال النهار من قبل الأسير إنفيعات.

وأوضح أن التحقيقات الاولية اكتشفت أن الأسرى استخدموا في عمليات الحفر مقابض أواني الطهي القديمة، كما ساعدت ساق سرير حديدي تم تفكيكه في الحفر.

يُشار إلى أن 6 أسرى تمكنوا من انتزاع حريتهم فجر يوم الاثنين 6-9-2021 من سجن جلبوع الذي يسمى بسجن الخزنة، وبعد 5 أيام تمكنت قوات الاحتلال من اعادة اعتقال 4 أسرى وهم محمود ومحمد العارضة زكريا الزبيدي يعقوب قادري، ولا يزال اسيرين يتنسمان الحرية وهما مناضل انفيعات وأيهم كممجي.