الأسير عماد البطران يواصل اضرابه المفتوح عن الطعام

الإعلام العسكرى ،،،

أفاد وكيل هيئة شؤون الأسرى والمحررين عبد القادر الخطيب، صباح اليوم الأحد، بأنّ "الأسير عماد البطران يواصل اضرابه لليوم 45 على التوالي في سجن نيتسان الرملة".

وبيّن الخطيب خلال تصريحات له، أنّ "هذا الاضراب الثالث للأسير البطران الذي يخوضه منذ عام 2013 ويُعاني من ظروف صحيّة صعبة".

ولفت إلى أنّ "الأسير البطران مصمم على مواصلة الاضراب حتى وقف اعتقاله الاداري والافراج عنه"، مُؤكدًا على "ضرورة الضغط على الاحتلال من قبل كل مؤسّسات المجتمع الفلسطيني من أجل وقف الاعتقال الاداري التعسفي الظالم".

وفي سياقٍ آخر، أوضح الخطيب أنّه "سيتم يوم غدٍ الاثنين الافراج عن أحد أعمدة الحركة الفلسطينيّة الأسيرة وهو الأسير رشدي أبو مخ الذي أمضى 35 عامًا في الأسر ابن قرية باقة الغربية بالداخل الفلسطيني المحتل".

ويُعاني الأسرى في سجون الاحتلال أوضاعًا معيشية صعبة، نتيجة الممارسات القمعية والعقاب الجماعي وحرمانهم من ابسط حقوقهم المشروعة التي نص عليها القانون الدولي، حيث تحتجز سلطات الاحتلال نحو 4500 أسيرًا في سجونها بينهم 160 طفلاً، و41 سيدة.