لليوم 37 على التوالي الأسير عماد البطران يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام

الإعلام العسكري ,,,

واصل الأسير عماد البطران 47 عامًا من مدينة الخليل إضرابه المفتوح عن الطعام اليوم الاحد، رفضاً لاعتقاله الإداري لليوم 37 على التوالي.

وقال نادي الأسير :"إن الأسير البطران بدأ في إضرابه عن الطعام بتاريخ 20 شباط الماضي، في زنازين عزل "مجدو"، ثم جرى نقله إلى سجن "الرملة"، بعد تدهور طرأ على وضعه الصحي، وذلك وفقًا لآخر المعلومات.

وأشار إلى أن الأسير البطران خاض سابقًا عدة إضرابات رفضًا لاعتقاله الإداري، حيث أمضى ما مجموعه عشر سنوات في سجون الاحتلال جلها رهن الاعتقال الإداري.

وأضاف النادي، أنه ومنذ اعتقاله في الـ27 من يناير 2020، تعرض للتنكيل والقمع، وأبرزها العزل الإنفرادي في زنازين سجن "مجدو"، والحرمان من زيارة العائلة.

جدير ذكره أن الأسير البطران متزوج وهو أب لخمسة من الأبناء، أصغرهم يبلغ من العمر خمس سنوات، وهو شقيق الأسير طارق البطران المعتقل منذ (16) عامًا، والمحكوم بالسّجن المؤبد.