مخطط إسرائيلي للاستيلاء على 6 دونمات في حي الصوّانة بالقدس

 

تترقب عدة عائلات مقدسية قرار محكمة الاحتلال في القدس، حول ادعاء جهات اسرائيلية ملكيتها لاراض في حي الصوانة بالقدس. وقال مدير دائرة الخرائط في بيت الشرق خليل التفكجي إن هذا الادعاء يستهدف الاستيلاء على ارض تقدر مساحتها بـ 6 دونمات، وذلك بهدف اقامة بؤرة استيطانية تمتد من حي الصوانة حتى الكلية الإبراهيمية، لتوسيع البناء في مستوطنة "بيت اوروت"، القريبة من الكلية الابراهيمية، ولبناء المتاحف ومراكز توراتية في المنطقة التي يسميها اليهود "الحوض المقدس". 


ولفت التفكجي أن ما يجري في القدس يأتي في سياق مخطط كامل، في محاولة لفرض أمر واقع جديد للسيطرة بالكامل على الجهة الغربية المطلة على قبة الصخرة المشرفة. وذكر التفكجي أسماء العائلات التي تملك الاراضي المهددة بالاستيلاء عليها وهي: الحسيني، والحلواني، وأبو الهوى، والخالدي، والشهابي، حيث امهلت هذه العائلات مدة 30 يوماً للاعتراض على الادعاء الاسرائيلي بملكية تلك الاراضي، لحين صدور قرار من محكمة الاحتلال في هذا الشأن.

وبين التفكجي أن جزءا من تلك الاراضي يضم منازل لعائلات مقيمة في القدس، متسائلا "كيف انتقلت هذه الاراضي لليهود، هل بالتزوير أم هناك تفسير آخر". وأضاف التفكجي أنه في الآونة الأخيرة تم تحويل جزء كبير من الأراضي الواقعة ما بين الكلية الإبراهيمية في الصوانة والجامعة العبرية إلى منطقة محمية طبيعية.