برلين تدين رفض إسرائيل السماح لوزير التنمية الألماني بدخول قطاع غزة

 أدانت الحكومة الألمانية قرار إسرائيل بمنع دخول وزير التنمية الألماني "ديرك نيابل" إلى قطاع غزة, وخلال بيان نشرته برلين أكدت الحكومة الألمانية أن القرار الإسرائيلي "خطأ فاحش" في سياسة إسرائيل.

وفي غضون ذلك كشفت مصادر إعلامية ألمانية أن الحكومة الألمانية اتخذت قرارا أثناء الاجتماع في مكتب المستشارة الألمانية انجيلا ميركل منتصف الاسبوع الماضي، والذي ضم العديد من الوزراء ومسؤولي اجهزة امنية المانية، بعدم تقديم اي مساعدة لرجل الموساد الاسرائيلي المعتقل في بولندا.

والابقاء على الطلب الالماني بتسليم رجل الموساد للقضاء الألماني بهدف تقديمه للمحاكمة على خلفية تزوير جواز سفر ألماني، ونشاط غير مشروع على الأراضي الألمانية.

وبحسب صحيفة "يديعوت احرونوت" عن دير شبيغل الألمانية، فقد مارست إسرائيل ضغوطات على الحكومة الألمانية بوقف طلبها من الحكومة البولندية تسليمها رجل الموساد الإسرائيلي، الذي وفقا للتحقيقات التي قامت بها الأجهزة الأمنية الإماراتية اشترك في عملية اغتيال القيادي في حركة حماس محمود المبحوح في دبي، حيث كان يحمل جواز سفر ألماني تحت اسم مايكل بودنهيمر والذي تبين بعد ذلك للسلطات الألمانية انه مزور.