الاحتلال يقر بناء 1600 وحدة استيطانية بالقدس

صادقت لجنة التنظيم والبناء بالقدس المحتلة الثلاثاء على مخطط لبناء 1600 وحدة استيطانية في حي "رمات شلومو" شرق المدينة، حيث اتخذ القرار خلال اجتماع عقدته اللجنة صباح الثلاثاء.   وطبقًا للموقع الالكتروني لصحيفة "هآرتس" فالمخطط المذكور كان قد اتخذ مبدئيًا في مارس الماضي، وخلال زيارة نائب الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن إلى المنطقة الأمر الذي أثار ردود فعل واسعة على صعيد فلسطيني وعالمي.   وكان للقرار في حينه تداعيات سلبية على العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية والحكومة الإسرائيلية، حيث رفضت السلطة الفلسطينية في حينه الدخول في المفاوضات غير المباشرة التي كان مقررة مع الاحتلال.   وقال عضو لجنة التنظيم بالقدس المحتلة يائير جابي: إن "رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لم يصادق على مشروع البناء خلال جلسة سابقة للجنة التنظيم، وذلك خشية من توتر العلاقات مع الإدارة الأمريكية".   وأضاف "هذا القرار يعد بمثابة خطوة أولى على طريق تطوير مدينة القدس ووقف الهجرة السلبية من المدينة، وفرض السيطرة الإسرائيلية على جميع أنحائها".   من ناحيتها، أكدت القناة العاشرة الإسرائيلية أن قرار بناء الوحدات بالقدس المحتلة اتخذ بموافقة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.   يشار إلى أن نتنياهو كان قد عارض إقرار مخطط البناء بالقدس قبل عدة أشهر، حيث اتخذ خلال زيارة نائب الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن والمبعوث الأمريكي الخاص إلى المنطقة جورج ميتشل