العدو الصهيونى يجبر عائلة مقدسية على هدم منزله في القدس

الإعلام العسكرى ،،،

أجبرت سلطات الاحتلال، عائلة مقدسية على جزء هدم من منزلها ذاتيا في حي راس العامود ببلدة سلوان، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفادت مصادر محلية أن بلدية الاحتلال أجبرت المواطن المقدسي حاتم السلايمة على هدم جزء من منزله الذي يسكنه منذ 20 عاماً، مع زوجته وأبنائه الثلاثة.

وهددت سلطات الاحتلال، عائلة السلايمة بهدم المنزل كاملاً في حال لم يتم تنفيذ هدم الجزء الذي يدفع من أجله مخالفة سنوية بقيمة 70 ألف شيكل منذ 20 عاماً.

وقال تاج الدين السلايمة: "الاحتلال يجبرنا على هدم منزلنا بأيدينا وإلا سيهدم المنزل كاملا". ويضطر الفلسطينيون لهدم منازلهم بأيديهم في القدس، لتفادي دفع غرامات باهظة تفرضها بلدية الاحتلال.

وتتم عمليات الهدم بذريعة عدم الترخيص التي تستخدمها بلدية الاحتلال لمنع التمدد الطبيعي للفلسطينيين والتضييق عليهم ومصادرة أراضيهم لتهويد المدينة المقدسة والسيطرة الكاملة على الأرض.