شؤون الأسرى :اصابة 29 أسير بكارونا فى النقب والعدو يمارس الاهمال الطبي

الإعلام العسكرى ،،،

أكد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه، أن إدارة مصلحة سجون الاحتلال الصهيونى تواصل سياسة الاهمال الطبي ضد الأسرى الفلسطينيين ضاربة بعرض الحائط كافة الدعوات لحماية الأسرى من فيروس كورونا وتقديم العلاج اللازم لهم وفقًا لبروتوكول منظمة الصحة العالمية.

وأوضح عبد ربه ، أن 29 أسيرًا أصيبوا بفيروس كورونا في سجن النقب أغلبهم في قسم 3 من السجن، مشيرًا إلى أن عزل الأسرى المصابين يشبه تمامًا تركيبة السجون دون تقديم أي رعاية طبية أو صحية.

وحول تصريحات ما يُسمى بوزير الأمن الداخلي الصهيونى بمنع تلقيح الأسرى الفلسطينيين بلقاح كورونا "كوفيد-19" قال عبد ربه: "التصريح يعبر عن حالة الانقسام شكليًا بل منسجمة في الجوهر بشكل واضح من خلال ممارسات إدارة سجون الاحتلال.

وأضاف: "القرار الناتج من وزير الداخلية يدلل على العنصرية الجائرة بما يتعارض مع اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة وبروتوكول منظمة الصحة العالمية.