اعتداءات المستوطنين تتصاعد بحق المواطنين وممتلكاتهم

الإعلام العسكرى ،،،

صعّد المستوطنون من اعتداءاتهم بحق المواطنين وممتلكاتهم، وفتحوا نيرانهم وأطلقوا كلابهم باتجاه المواطنين لدى اقترابهم من بؤرة استيطانية أقيمت على أراضيهم بمحافظة رام الله والبيرة، واقتحموا منازل وفتشوها واعتدوا على قاطنيها، وأقاموا حواجز على مداخل تجمعات في محافظة الخليل، ورشقوا مركبات المواطنين بمحافظة جنين، واقتحموا موقعاً أثرياً بمحافظة نابلس وعاثوا فيها خراباً وكسروا الأشجار في محيطه.

فقد هاجم مستوطنون بالأسلحة والكلاب البوليسية مسيرة سلمية منددة بإقامة بؤرة استيطانية على أراضي منطقة "راس التين" التابعة لأراضي قريتي كفر مالك والمغير، شمال شرقي رام الله.

وأطلق المستوطنون الرصاص الحيّ على مجموعة من المتظاهرين لدى اقترابهم من البؤرة الاستيطانية التي أقيمت قبل أكثر من شهر، ثم هاجموهم بالكلاب البوليسية.

وقالت مصادر محلية: إن عدداً من المستوطنين بحماية جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص الحي تجاه الصحافيين، وهاجموا المواطنين الذين خرجوا في المسيرة التي انطلقت من القريتين تنديداً بنية الاحتلال إقامة بؤرة استيطانية جديدة.

وأشارت إلى أن المواطنين حين تصدوا للمستوطنين، تدخلت قوات الاحتلال لحماية المستوطنين، وأطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ومنعت المتظاهرين من التواجد في المكان.

وفي محافظة نابلس، هاجم مستوطنو "معاليه ليفونا"، خان اللبّن الأثري في بلدة اللبّن الشرقية جنوب نابلس، وعاثوا فيه فساداً.

وقال صاحب الخان خالد دراغمة: إن المستوطنين هاجموا الخان في البلدة، وقاموا بتخريب شبكة المياه والنبع، وخلع الأبواب فيه، وتكسير أشجار البرتقال.

وأشار إلى أن الخان يشهد اقتحامات يومية من المستوطنين، بحماية جنود الاحتلال بهدف الاستيلاء عليه، ليتم ربطه مع المستوطنات المحيطة.وفي محافظة الخليل، هاجم مستوطنون عدداً من منازل المواطنين في مسافر يطا جنوب الخليل.

وأفاد منسق لجان الحماية والصمود، فؤاد العمور، بأن مجموعة مسلحة من مستوطني "متسبي يائير" وبحماية جيش الاحتلال، اقتحمت قرى عدة في مسافر يطا.

وأشار إلى أن المستوطنين هاجموا عدداً من المنازل في تجمع المركز وقاموا بتفتيشها، واعتدوا بالضرب على المواطن عمر جبرين حوشيه عندما حاول منعهم من دخول منزله والعبث بمحتوياته.

وفي محافظة جنين، هاجم مستوطنون مركبات المواطنين على شارع جنين – نابلس، قرب بلدة سيلة الظهر جنوب جنين، بالحجارة.

وأفادت مصادر محلية بأن عدداً من المستوطنين رشقوا مركبات المواطنين بالحجارة والزجاجات الفارغة، قرب بلدة سيلة الظهر، ما أدى إلى تحطيم زجاج 4 مركبات.