آلاف المصلين يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

الإعلام العسكرى ،،،

 أدى آلاف المصلين صلاة الجمعة اليوم، في رحاب المسجد الأقصى المبارك رغم تشديدات قوات الاحتلال وعرقلة دخول المصلين إلى المسجد.

ونفذت قوات الاحتلال عمليات تفتيش دقيقة على أبواب المسجد الأقصى، ومنعت أهالي الضفة الغربية من الدخول لأداء الصلاة.

وتوافد آلاف المصلين منذ ساعات الفجر من مدينة القدس والضفة الغربية وأهالي الداخل المحتل عام 48 ضمن قوافل الأقصى التي نقلتهم.

وخلال خطبة الجمعة أثنى خطيب الأقصى الشيخ محمد سرندح على المرابطين في بيت المقدس وبشرهم برحمة الله ورضوانه، وقال إن الرسول صلى الله عليه وسلم دعا لهم بالمغفرة ودعوة الأنبياء مستجابة.

وأضاف: "أنتم خيرة الله من خلقه اختصكم للرباط في مسجده الأقصى ووعدكم بالمغفرة بشرط الإخلاص لا شرك ولا شراكة في هذا المسجد لا سمعة ولا رياء ولا شهرة".

وأكد الخطيب أن أهل بيت المقدس وعُمّاره أسياد بقول الحق وأسود بالثبات وأسودا بالمواقف، حفظوا نسيج المسجد الأقصى والتفوا حوله ببيوتهم وأسواقهم وكانوا سداً منيعاً ودرعاً قوياً حامياً للأقصى.

ودعا المقدسيين إلى ترك الخلافات الاجتماعية والخصومات وعدم رد الإساءة بالإساءة، وأضاف أن الأخذ بالأسباب مع التوكل على الله هو الحل والسبيل الوحيد لمواجهة هذا الوباء.