الاحتلال يشن حملة مداهمات واعتقالات بواسعة بالضفة الغربية

الإعلام العسكرى ،،،

شنت قوات الاحتلال الصهيونى، فجر يوم الثلاثاء ، حملة مداهمات واعتقالات طالت مناطق عدة من مدن الضفة الغربية المحتلة.

في مدينة طولكرم: ذكر نادي الأسير أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنين لؤي زيدان جابر (43 عاما) من مخيم نور شمس، وراسم محمد عودة (40 عاما) من بلدة باقة الشرقية شمال طولكرم، بعد مداهمة منزليهما وتفتيشهما.

وفي مدينة الخليل: أفادت مصادر أمنية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير المحرر محمود محمد الفسفوس (30 عامًا)، بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته، في بلدة دورا جنوب الخليل.

في السياق، داهمت قوات الاحتلال عدة أحياء في المدينة ومخيم العروب، ونصبت حواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

وفي مدينة القدس المحتلة: اقتحمت قوات الاحتلال بلدة العيسوية واعتقلت 7 شبان من منازلهم بالبلدة، وهم: عبدالله أبو ريالة، وأكرم داري، ومحمد عزيز عبيد، ومحمد خالد محيسن، وسمير التميمي، ومحمد أبو رجب، ومحمد مأمون محيسن، وما زالت حملة الاعتقال مستمرة حتى اللحظة.

وفي مدينة رام الله: اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم، أسيرين محررين خلال اقتحامها لمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وقالت مصادر محلية، إن قوة عسكرية داهمت حي المصايف واعتقلت الأسير المحرر حسان اشتيه خلال مداهمة منزله وتفتيشه.

وأضافت أن الاحتلال اقتحم حي الماصيون واعتقل الأسير المحرر جمال النبالي عقب اقتحام منزله ونقله إلى جهة مجهولة.