الاحتلال يوصي بفتح الملاجئ خشية تدهور الأوضاع مع غزة

الإعلام العسكرى

 أوصت  قيادة جيش الاحتلال الصهيونى، اليوم الاربعاء، بفتح الملاجئ المحصنة في مدينة عسقلان المحتلة جنوب فلسطين المحتلة، خوفا من تدهور الأوضاع الأمنية مع قطاع غزة.

ورفعت ما تسمى بلدية الاحتلال في عسقلان حالة التأهب القصوى، خشيةً من تصاعد الأوضاع مع قطاع غزة.

ويأتي ذلك تزامنًا مع تصاعد الفعاليات الجماهيرية الغاضبة في غزة، رفضًا لمشروع "الضم" الذي يعتزم تنفيذه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، في الاول من تموز الحالي. 

و كشف موقع "والا" العبري عن أن قيادة جيش الإحتلال الصهيونى تراقب عن كثب الوضع في قطاع غزة والضفة الغربية، واحتمالية اشتعال الأحداث في أعقاب خطة ضم الضفة.

وذكر الموقع أن القلق لدى جيش الإحتلال من أن تؤدي خطوة الضم إلى اشتعال سريع للأحداث على الأرض، وأن تتدحرج الأحداث إلى رد غير متناسب والتدهور.