عشرات المستوطنين يجددون اقتحامهم باحات الأقصى

الإعلام العسكرى ،،،

اقتحمت مجموعة من المستوطنين المتطرفين، صباح اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية أمنية مشددة من قبل شرطة الاحتلال، عقب إعادة فتحه بعد الإغلاق الذي استمر حوالي 70 يومًا.

وأفادت مصادر محلية، بأن عشرات المستوطنين المتطرفين اقتحموا باحات الأقصى من باب المغاربة، وذلك لليوم الثالث على التوالي، في حين انتشرت قوات الاحتلال في ساحات المسجد لحماية المستوطنين أثناء عملية الاقتحام التي تخللها أداء طقوساً تلمودية.

وشهد يومي أمس وأول أمس اقتحام عشرات المستوطنين للمسجد الأقصى بحماية مشددة من قوات الاحتلال، في الأيام الأولى من إعادة فتحه.

يذكر أن دعوات ما تسمى "بمنظمات الهيكل" الاستيطانية تتواصل لاقتحام المسجد الأقصى، في الوقت الذي يصعد فيه الاحتلال من استهداف المقدسيين وملاحقة المرابطين وإبعادهم عن المسجد لتسهيل اقتحامات المستوطنين، وتنفيذ مخططات ومشاريع تهويدية وفرض التقسيم الزماني والمكاني.