قرار صهيونى بالاستيلاء على أراضٍ في جنين لصالح توسعة مستوطنة

الإعلام العسكرى

قرر ما يسمى مجلس مستوطنات شمال الضفة الغربية، الليلة الماضية، الاستيلاء على عشرات الدونمات التابعة لمزارعين فلسطينيين لصالح توسعة مستوطنة “ريحان” الواقع إلى الجنوب الغربي من مدينة جنين.

وقال المجلس إنه طرح عطاءً لإقامة قرية استجمام للفتيان بمحاذاة مستوطنة “ريحان” شمال الضفة وأن القرية ستقع على 37 دونمًا زراعيًا من أراضي القرى القريبة، بحسب صحيفة القدس .

وجاء في الإعلان الذي نشره المجلس وموقّع على يد رئيسه “يوسي داغان”  أنه ينوي تخصيص مساحة 37 دونم لغايات إقامة القرية قرب المستوطنة المذكورة.

وصعّدت سلطات الاحتلال الصهيونى خلال الفترة الماضية من قرارات الاستيلاء على أراضٍ فلسطينية في مناطق مختلفة، أخطرها مصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل، لصالح المشاريع الاستيطانية.

يشار إلى أن المستشار القضائي للحكومة الصهيونية، أفيخاي مندلبليت صادق في وقت سابق على قرار يقضي بمصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، من دائرة الأوقاف الإسلامية وتوظيفها للمشاريع التهويدية والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع.