إعلام العدو:منفذ عملية رأس كركر صنع كمين للجنود المتواجدين بلمكان

الإعلام العسكري

كشفت مصادر عبرية اليوم السبت 8/2/2020، عن تفاصيل جديدة، بما يتعلق بعملية رأس كركر شمال رام الله بالضفة المحتلة التي أسفرت عن إصابة جندي صهيونى.

وأفاد موقع "والا" العبري، أن قوات الاحتلال ما زالت تبحث عن منفذ عملية إطلاق النار تجاه أحد جنود الاحتلال قرب قرية رأس كركر شمال رام الله ، التي أصيب فيها أحد جنود الاحتلال بجروح في الرأس.

وأضاف الموقع أن التحقيقات التي أجراها جيش الاحتلال تشير إلى أن المنفذ قام بصنع كمين لجنود جيش الاحتلال المتواجدين للمكان، وانتظر وقت طويلًا حتى قام بإطلاق النار، حتى أطلق المقاوم النار تجاه أحد الجنود من مسافة تصل إلى (٤٠) مترًا.

ونقل "والا" العبري عن مصادر أمنية في الاحتلال أن التقديرات تفيد بأن المنفذ كان يعرف موقع العملية جيدًا، وكذلك قام بتخطيط مسار انسحابه بعد تنفيذه للعملية، ولذلك كانت عملية ملاحقته بالأمس صعبة.