رئيس حكومة العدو يفوز بأغلبية كبيرة في انتخابات حزب "الليكود"

الإعلام العسكري

فاز رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو بالانتخابات الداخلية على رئاسة حزب الليكود، الجمعة، بأغلبية أصوات أعضاء الحزب وبفارق كبير عن منافسه، عضو الكنيست غدعون ساعر. 

واظهرت النتائج أن (72.5%) صوتوا لصالح نتنياهو، بينما بلغت نسبة التأييد لساعَر (27.5%)فقط.

وقال نتنياهو: "سأقود الليكود إلى انتصار كبير في الانتخابات القريبة (للكنيست) وسنستمر في قيادة الكيان الصهيونى، فيما اعترف ساعر بخسارته، وقال "إنني أهنيء رئيس الحكومة على فوزه بالانتخابات الداخلية، سنقف خلفك من أجل نجاح الليكود في انتخابات آذار/مارس". 

عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر": قال نتنياهو "نصر كبير! شكرًا لأعضاء الليكود على ثقتهم ودعمهم وحبهم، بعون الرب وبمساعدتكم، سأقود الليكود إلى نصر كبير في الانتخابات المقبلة وسأواصل قيادة دولة الكيان الصهيونى إلى إنجازات غير مسبوقة".

وفي سياق الترويج لنفسه، كان قد تعهَّد نتنياهو أن يعمل على بناء 3 آلاف وحدة استيطانية بالضفة الغربية، ويعمل قريبًا على ضم وادي الأردن للسيادة الإسرائيلية، في خطوة أولى من أجل ضم جميع المستوطنات وليس الكتل الكبرى فقط، بدعم مباشر واعتراف من الإدارة الأميركية.

رئيس حكومة العدو يفوز بأغلبية كبيرة في انتخابات حزب "الليكود"