العدو ينشر إحصائية لعدد قتله عام 2019

الإعلام العسكري

زعم تقرير صهيونى، أن عام 2019 شهد استمرارًا لموجة من العمليات الفلسطينية ضد الاحتلال الصهيونى في الضفة الغربية وقطاع غزة وفي الداخل المحتل.

ووفق التقرير، فقد نُفذت 19 عملية في الضفة المحتلة خلال عام 2019، و قتل فيها 5 صهاينة، بينهم جنديان وثلاثة مستوطنين، فيما أصيب العشرات، مشيرًا إلى أن هناك مئات العمليات الأخرى مثل إلقاء الزجاجات الحارقة، والحجارة وغيرها.

وعن توزيع العمليات، يشير التقرير إلى أن المستوطنة "أوري أنسباخر" قتلت في أحراش القدس في السابع من شباط بعد طعنها على يد أحد سكان الخليل، وفي 17 آذار أقدم الشهيد عمر أبو ليلى على تنفيذ عملية طعن وإطلاق نار على مفرق مستوطنة "أرائيل" قرب سلفيت، حيث قام بطعن أحد الجنود "غال كيدان" واستولى على سلاحه وأطلق عليه النار بعدها من مسافة صفر فقتله، وواصل بعدها العملية فأطلق النار باتجاه الحاخام " أحيعاد اتينغار" فأرداه قتيلاً، ليكمل بعدها طريقه ويطلق النار باتجاه أحد الجنود في مكان قريب فأصيب بجراح خطيرة وانسحب من المكان.

وأضاف التقرير، أن مجموعة فلسطينية في جنوب الضفة نفذت عملية طعن في 8 آب الماضي، استهدفت أحد الجنود "دفير سوريك" بالقرب من مستوطنة " مجدال عوز" بتجمع "غوش عتصيون" جنوبي بيت لحم، فقتل في المكان حيث عثر على جثته ملقاة على قارعة الطريق بعدها بساعات.

ونفذت العملية الرابعة قرب عين ماء "بوبين" غربي رام الله، عبر عبوة ناسفة، وقتلت المستوطنة "رينا شنراف" وأصيب والدها وشقيقها بجراح مختلفة، من خلال تفجير العبوة عن بعد.

 العدو ينشر إحصائية لعدد قتله الاحتلال لعام 2019