الشهداء القادة"جمال عازم إياد غنام وكامل صباريني "روى بدمائهم الطاهرة أرض فلسطين

خاص الإعلام العسكري ،،،

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا

جمال عازم ،إياد غنام ،وكامل صباريني أيها العاشقين ماذا فعلتم عودو عودو اليناالينا مع أغاريد الطيورعودو الينا مع نسيم الصباح ليعم عبق طهر دمائكم على الوادي وترفع عن الوجه الجريح كل الأقنعة أين أنتم الآن يا ضوء القمر على الثغور يلتف على عنقي حبل الموت والحزن الثقيل آه من شوقي إني في ساحة الموت اقارع الطغاة وادفن في قلبي الاهات يختفي العاشق في اكفانه دهرا طويل ويظل العاشق المحروم في القبر عليل .

تحل علينا اليوم الرابع والعشرون من شهر ديسمبر الذكرى السنوية لإستشهاد الأبطال الشهداء " جمال خالد عازم ،كامل عبد الله صباريني ،واياد عزمي غنام " وجميعهم من القيادات العسكرية لكتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى "فتح " فى مخيم طولكرم .

وقـد إرتقوا شهداء خلال المعركة الشرسة مع قوات الإحتلال التي إقتحمت في مثل هذا اليوم 24.12.2004م مخيم طولكرم مرتكبة أبشع الجرائم بحق الإنسان والشجر والحجر.

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى – فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي" نستذكر شهدائنا القادة, ونجدد العهد والقسم لروحهم الطاهرة في ذكرى إستشهادهم التي ستبقى خالدة في قلوب كل الشرفاء.

وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد "نضال العامودي"

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

الشهداء القادة " جمال عازم إياد غنام وكامل صباريني " روى بدمائهم الطاهرة أرض فلسطين a175d83d630e6d26d4bd7574004fb5d7