حوامة لكل جندي صهيونى في الحروب

الإعلام العسكري

طورت وحدة البحث والتطوير بالتعاون مع قسم تطوير الوسائل القتالية التابعتين لوزارة جيش الاحتلال الصهيونى حوامة تكتيكية صغيرة أطلقت عليها اسم "سكايلورد".

ووفقا لصحيفة "صهيونى اليوم" العبرية، فإن الحديث يدور عن حوامة صغيرة للغاية سيحملها جنود الجيش الصهيونى في ميدان المعركة في أوقات الحروب وفي مهام الأمن الجاري الاعتيادية.

وجاء ذلك التطوير بعد عام كامل من العمل المشترك بين فرع الطائرات غير المأهولة في وحدة التطوير التابعة لوزارة الجيش مع شركة أكستاند في هذا المشروع الذي تم إطلاق عليه اسم مشروع "فروجكت إيكس".

يشار إلى أنه ستدخل الحوامة الجديدة قريبا في حيز الخدمة العملياتية بالجيش الصهيونى، حيث سيتم توزيعها على جنود رأس الحربة العاملين في الوحدات المقاتلة الخاصة.

أما بخصوص الميزات العملياتية للحوامة الجديدة فإنها تستطيع التحليق في الشوارع الضيقة، كما أنها قادرة على اختراق المنازل والتحليق داخل المنزل، كما أنها تستطيع المكوث في الجو لمدة 10-15 دقيقة بسرعة عالية تصل إلى 200 كم في الساعة، كما أن وزنها لن يتجاوز 2 كجم حيث سيتم تخصيص مكان خاص في سترة الجندي لحملها.

تجدر الإشارة إلى، أن المنظومة الأمنية تدرس تزويد الحوامة الجديدة بأسلحة نارية كالقنابل أو المسدسات، لاستخدامها في تنفيذ عمليات هجومية.

حوامة لكل جندي صهيونى في الحروب