سلطات الاحتلال تباشر أعمال توسيع بمستوطنة مسكيوت في الأغوار الشمالية

 كشفت حملة "أنقذوا الأغوار" عن بدء أعمال البناء والتوسع الاستيطاني في مستوطنة مسكيوت في واد المالح بالأغوار الشمالية.

وشوهدت عمليات نقل الخشب والاسمنت بكميات كبيرة إلى داخل المستوطنة ومعها عدد كبير من العمال.

وأشار منسق حملة أنقذوا الأغوار فتحي خضيرات الى أن مجلس المستوطنات الإقليمي يسعى لتجميع المستوطنين الذين خرجوا من قطاع غزة في منطقة الأغوار وتحديدا في منطقة المالح .

وقال : انه بينما تتواصل الجهود الدولية لبدء المفاوضات فان أعمال البناء تتواصل على الأرض في أكثر من مستعمرة الآن . مما يعني وبكل بساطه إفشال كل الجهود قبل أن تبدأ".

والجدير ذكره أن عددا من المستوطنين من نفس هذه المستوطنة قد قاموا في الأسبوع الماضي بنصب خيم لهم على مدخل خيمة احد السكان الفلسطينيين في منطقة واد المالح وقد أدى هذا إلى اتخاذ سلطات الاحتلال قرارا بإغلاق المنطقة وترحيل من بها مما اعتبر من قبل المراقبين أسلوبا جديدا للتهجير .

وشاهد عدد من الفلسطينيين شاحنات إسرائيلية تنقل الخشب ومواد البناء الى داخل المستوطنة ومعها عدد كبير من العمال.