الشهيد" حامد ثابت "

تاريخ الميلاد / 1990-01-05
المكان: قطاع غزة
تاريخ الاستشهاد / 2010/06/07

خاص الإعلام العسكري ،،،

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا   

من محطة إلى أخرى ، ومن ميدان إلى آخر ، الدم ينزف باستمرار ، والمسك يفوح دون انقطاع ، والمؤمنون باعوا أنفسهم بلا تردد أو انتظار ... والله اشترى ، والصفقة الجنة ، ولكن يا ربنا من يخبر أهلنا بأننا أحياء عندك ، نلهو في أعالي الجنان ، فقال الله تعالى أنا أبلغهم ، فقال : "ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون " .

يصادف اليوم السابع من شهر يونيو الذكرى السنوية لاستشهاد المجاهد" حامد حسين ثابت "،بطل وحدة الكوماندوز البحرى فى “كتائب شهداء الأقصى " الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " ،فى قطاع غزة .

الميلاد والنشأة

كما كل الأبطال وبين أزقة وحواري مخيم الشهداء والثورة النصيرات والذي يعرف باسم مخيم الإستشهاديين ولد الشهيد المجاهد " حامد حسين ثابت "  بتاريخ 5-1- 1990 لعائلة مناضلة وملتزمة بتعاليم الإسلام الحنيف, وكان أوسط إخوته ، تقول والدته .. كان متميزا عن؛اخوته بذكائه وسرعة بديهته وكان يعيب على أبناء جيله بأنهم أطفال وهو أكبر منهم سناً ، لذلك تراه دائماً يصاحب من الشباب من هم أكبر منه سناً .

صفاته وعلاقته

 كان شهيدنا المجاهد " حامد ثابت " يصل رحمه باستمرار واجتماعيا مع كل من يعرفه من جيرانه وأصحابه كان خلوقاً مهذباً ، عارفاً لحق الأخوة ، كثير النصح لإخوانه وأصدقائه في أمور دينهم ودنياهم ، فإذا رأى ما يعيب انتماءهم كان سريع النصح لهم كان ودودا محباً مع والديه ، كان يملك قلباً أكبر من سنه ، لا ينسى أن يكون على صلة دائمة بإخوانه لا تفارق الابتسامة وجهه عند ملاقاته للأصدقاء رغم ما كان يعانيه من إرهاق في العمل ، أو مضايقات من هنا أو هناك .

لقد تميز حامد بهدوئه وأخلاقه الإسلامية في التعامل مع كل من حوله وهنا يقول أحد إخوانه " لقد كان حامد هادئاً جداً وسمحاً وبشوش الوجه ، كان محباً لإخوانه حباً يصل إلى الفداء بالنفس عنهم ، حيث كان يعتبر ما يؤذي إخوانه يؤذيه "
لقد حافظ حامد على علاقات جيدة ومتينة مع جيرانه وأهل حيه ، حيث أنه لم يدع لأحد مجالاً للكره أو العداوة وكان خدوماً ومطيعاً لكل من يطلب منه العون أو الخدمة ، حيث يقدمها دون مقابل وبكل إخلاص . وكان محافظا على صلاة الفجر في المسجد .

مراحل تعليمه

 درس شهيدنا المجاهد " حامد ثابت " المرحلة الابتدائية والإعدادية في مدرسة المخيم, حيث يشهد له بالتفوق والأخلاق الحميدة , وكان فارسنا من نشطاء الشبيبة الفتحاوية في شعبة الشهيد إبراهيم العثماني .

أنهى الشهيد حامد ثابت مرحلة الثانوية العامة في مدرسة خالد ابن الوليد ثم التحق بالكلية الجامعية لعلوم التطبيقية في قسم  التأهيل المجتمعي حيث شهد له زملائه بالتفاعل والاجتهاد.

مشواره النضالى

لم يكن غريباً أن يلتحق شهيدنا بصفوف كتائب شهداء الأقصى أثناء المرحلة الجامعية تلك الكتائب التى أذاقت العدو الصهيوني معنى الهزيمة والانكسار على أيدي رجاله الأبطالوكان مثالا للإنسان الخلوق المتواضع لله عز وجل يتحدث بكبرياء وثقة كشجرة الزيتون .

ملامح وجهه ينطلق منها الغضب والإصرار لتنفيذ المهمة كان صادقا صدوقا . متفوق ومتحمل التدريب القاسي والنوعي. كان فارسنا مشروع شهادة وكان حلمه رسالة شعب لتحرير الأرض والعرض.

عرس الشهادة

استشهد في تاريخ  7.6.2010م، اثناء قيامه بتأدية واجبه الجهادي برفقة ثلة من الشهداء المجاهدين الشهيد المجاهد " فايز الفيرى " الشهيد المجاهد " نائل هاشم قويدر " الشهيد المجاهد " إبراهيم الوحيدى "  والشهيد المجاهد " محمود راضى " حيث  سالت دمائه الذكية الطاهرة لتعانق أمواج الحرية والعودة على شاطئ منطقة الزهراء وسط قطاع غزة ,بعملية اغتيال صهيونية جبانة كبيرة،أستخدم العدو الصهيوني الزوارق الحربية وطائرات الاستطلاع لتنفيذ هذاالاغتيال الجبان .

وبهذا نال حامد وإخوانه الشهداء –رحمهم الله- ما كانوا يتمنون ويسعون، نالوا الشهادة في سبيل الله عز وجل والتي هي منية كل حر مجاهد.

نال حامد الشهادة مقبلا غير مدبر، في أرض الرباط وأرض الجهاد، ليلحق بهذا بركب إخوانه الشهداء الذين سبقوه إلى جنان الخلد بإذن الله ،ليلحق بقائدة الشهيد المؤسس " نضال حسين العامودي"،وليكون الملتقى مرة أخرى في جنات النعيم. 

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لــواء الشهيد القائد " نضال العامودي"،نحيي ذكرى إستشهاد  أسد وحدة الكوماندوزالبحرى، الشهيد المجاهد " حامد ثابت "،وننحني إجلالاً وإكباراً لروحه الطاهرة في ذكرى إستشهاده التي ستبقى خالدة في قلوب كل الشرفاء من أبناء شعبه المجاهد.

وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد "نضال العامودي"

الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "