الشهيد المجاهد " محمد أبو الرب " رجل لا يهاب الموت

  • الشهداء
  • 102 قراءة
  • 0 تعليق
  • 23:06 - 07 سبتمبر, 2019
الشهيد المجاهد

الشهيد المجاهد " محمد أبو الرب " رجل لا يهاب الموت

خاص الإعلام العسكري ،،،

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا

يقول البعض إن الشدائد تخلق الرجال ، ولكن حقيقة الأمر أن الرجال خلقت لتخلق الشدائد وتنقلب عليها لتقهر هذا المحتل الغاشم بكل قوة وبسالة وشجاعة ، قائلة أنه لاوقت للبكاء على الشهداء والجرحى والدمار والخراب ، وما عُدنا نرتضي بأن نعدد الشهداء ونسكب الدمع ونسكب الحسرات والآلام على أبطالنا ومجاهدينا ، ولكن الامر هنا يتجسد بكل هذه المعاني بعرس الشهيد المجاهد إبن " كتائب شهداء الأقصى " ، الشهيد " محمد أبو الرب " 

يصادف اليوم السابع من شهر سبتمبر الذكرى السنوية لإستشهاد ثلة من قادة ومجاهدى كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " في بلدة قباطية ، قضاء مدينة جنين وهم الشهيد المجاهد " محمد أبو الرب " والشهيد القائد " رشد محمد عبد الهاد زكارنة " أحد ظباط جهاز الأمن الوقائي ،والشهيد المجاهد " كامل زكارنة " .

ففي هذه الذكرى العطره نجدد البيعه مع الله عز وجل ونعاهد الشهداء الأبطال أن نبقى الأوفياء لهم ولدمائهم الذكيه التي روت تراب فلسطين .

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي "، نحيي ذكرى إستشهاد المجاهد، محمد أبو الرب ،الذي قضى شهيداً مدافعاً عن ثرى فلسطين الحبيبة .

                                         وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                               القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

         الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى- فلسطين لواء الشهيد القائد" نضال العامودى "

                          الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

  • الشهيد المجاهد
انشر عبر
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود