الشهيد الأسير اللواء " ميسرة أبو حمدية " السجن عسرة والشهادة ميسرة

  • الشهداء
  • 1586 قراءة
  • 0 تعليق
  • 10:49 - 02 أبريل, 2019
الشهيد الأسير اللواء

الشهيد الأسير اللواء " ميسرة أبو حمدية " السجن عسرة والشهادة ميسرة

خاص الإعلام العسكري ،،،

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا   

مهما كتبت الأقلام وتحدثت الألسن وفكرت العقول ومهما كان الإلهام الذي سيذكر سير الشهداء الأبطال وتضحياتهم, سيبقى كل ذلك عاجزاً عن وصف حالهم وجهادهم وصبرهم وسعيهم نحو الشهادة مقبلين غير مدبرين.هؤلاء الرجال الرجال الذين أخلصوا النية لله عز وجل وعملوا بصمت وأبدعوا في الميدان وسعوا بإقدام ليكونوا شهداء عند الله عزوجل أو تحرير فلسطين من نهرها إلى بحرها من ظلم بني صهيون.

يصادف اليوم الثانى من شهر إبريل الذكرى السنوية لإستشهاد القائد الشهيد الاسير" ميسرة أبو حمدية " من مدينة الخليل ، أحد قادة حركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "  في مدينة الخليل وأحد أبرز قادة جهازالأمن الوقائى فى المدينة ..

الميلاد والنشأة

الشهيد الاسير ميسرة أبو حمدية من مدينة الخليل ولد عام 1948 ، حاصل على دبلوم في الإلكترونيات من القاهرة و درس الحقوق في جامعة بيروت و لم يكمل الدراسة بسبب ظروف الملاحقة و الإعتقال.

ودرس التاريخ في جامعة الأقصى في غزة بالمراسلة ،انخرط في صفوف الثورة عام 1968, و تم اعتقاله بتهمة الانتماء لاتحاد طلاب فلسطين في العام 1969.

الإعتقال

عتقل عدة مرات في الفترة بين 1969-1975 ،تنقل في السنوات 1970 و 1975 ما بين الكويت و سوريا و لبنان و الاردن، حيث كان يعتقل كلما كان يعود للضفة الغربية إعتقالاً إدارياً ، والتحق في معسكرات حركة فتح في لبنان و سوريا، حيث كان قد إنتمى إليها في العام 1970 أثناء دراسته في القاهرة. في لبنان كان مقاتلاً في كتيبة الجرمق الكتيبة الطلابية ، وجرى اعتقاله عام 1976 اداريا حتى العام 1978، حيث تم ابعاده من المعتقل للأردن.

بدء العمل مع مكتب الشهيد أبوجهاد في الأردن منذ العام ،1979 و من ثم مكتب الإنتفاضة منذ العام 1988 و بقي حتى عام 1998 حيث كان برتبة مقدم على سلسلة رتب منظمة التحرير.

العودة لأرض الوطن

رفض الكيان الصهيونى دخوله مع العائدين بعد إتفاق أوسلو في 1993، لكنه عاد في عام 1998 للضفة الغربية إثر إنعقاد المؤتمر الوطني السادس و بعد تدخل الرئيس الشهيد أبوعمار، و عمل في التوجيه السياسي برتبة عقيد لفترة قصيرة ثم انتقل للعمل في الأمن الوقائي ، وهو ضابط متقاعد برتبة لواء.

الإستشهاد

اعتقل في 28.5.2002م، و تم توجيه لائحة اتهام طويلة ضده و كان يعود تاريخ بعض التهم لعام 1991 أي قبل أوسلو،في تاريخ 2.6.2005م حكم بالسجن 25 عاماً.

وفي تاريخ 22.4.2007م لم يكتفي الأدعاء العسكري الصهيونى بالحكم فاستأنف الحكم و تم الحكم عليه بالسجن المؤبد 99 عاما.

تمت ترقيته لرتبة عميد و من ثم أحيل إلى التقاعد برتبة لواء في عام 2008م ،متزوج و لديه أربعة أبناء.

إلى ان استشهد بتاريخ 2.4.2013 م وهو مازال يقبع في الأسر.

فإننا اليوم فى كتائب شهداء الأقصى – فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي" ننحني إجلالاً وإكباراً لروح شهيدنا القائد " ميسرة أبو حمدية "، مجددين العهد والقسم مع الله عزوجل ، بأن نبقى الأوفياء لدمائه الذكية التي روت ثرى فلسطين الحبيبة، ونؤكد بأننا سنمضي قدماً على طريقه النضالي حتى تحرير أخر شبر من أرضنا المحتلة .

                                       وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى لواء الشهيد القائد " نضال العامودى "

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " 

  • الشهيد الأسير اللواء
  • 91
انشر عبر
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود