الإستشهادى " جميل خلف حميد " عشق الأرض فضمته بين جنباتها شهيداً

  • الشهداء
  • 1071 قراءة
  • 0 تعليق
  • 11:19 - 31 مارس, 2019
الإستشهادى

الإستشهادى " جميل خلف حميد " عشق الأرض فضمته بين جنباتها شهيداً

خاص الإعلام العسكري

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا 

رحل شهيدنا المجاهد " جميل خلف حميد "  عن الدنيا كما أحب أن يكون رحيله وتمنى، ورغم حياته القصيرةعلى هذه البسيطة، إلا انه ترك أثراً في نفوس محبيه، لقد عاش شهيدنا المجاهد حياة الزاهد فيها، الراغب فيما عند الله من نعم الثواب، فلم تحيد بوصلته يوماًعن طريق ذات الشوكة، فأمله في الحياة كان يعنيه أن يبقى قابضاً على سلاحه مرابطاً على  ثغورالوطن ، ورغم قسوة الحياة وصعوباتها لم تفارق الإبتسامة شفتيه.

يصادف اليوم الواحد والثلاثون من شهر مارس الذكرى السنوية لإستشهاد فارس كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " الإستشهادى المجاهد " جميل خلف مصطفى حميد "، إبن مدينة بيت لحم منفذ عملية مغتصبة افرات بتاريخ 31.3.2002م.

والذي إرتقى شهيداً بعد تنفيذه لعملية إستشهادية بطولية استهدفت مستوطنة افرات جنوب بيت لحم وأسفرت عن إصابة سبعة صهاينة حسب إعتراف الإذاعة العبرية التابعة للكيان الصهيونى.

ميلاد مجاهد

ولد الشهيد المجاهدا " جميل خلف حميد " بتاريخ 14.2.1986م فى بيت لحم لأسرة فلسطينية بسيطة ومتواضعة, تلقى الشهيد جميل تعليمه الأساسي والإعدادي في مدارس بيت لحم ,تمتع الشهيد جميل بشخصية ملتزمة طيبة مهذبة حيث كان محبوباً بين أهله وأصحابه وجيرانه ورفاقه في ذات الدرب، كما تميز ببره بوالديه رؤوفا عطوفاً بهما، كما عرف بحبه وعطفه لإخوانه وأخواته .

العمل العسكري

تعلقت روح شهيدنا جميل حميد بحب المقاومة وعشق الجهاد فقضى معظم وقته مجاهداً ، حيث انخرط في صفوف حركة التحريرالوطنى الفلسطينى " فتح " مبكراً مؤمناً بأفكارها وبخيارها الكفاح المسلح الطريق الوحيد لتحرير فلسطين وتدرج حتى التحق في صفوف كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري للحركة، حيث تلقى العديد من الدورات العسكرية الخاصة، فكان من العناصر النشطة فى العمل المقاوم ، كما سجل له مشاركته في تنفيذ العديد من عمليات إطلاق النار باتجاه المغتصبات الصهيونية والجيبات العسكرية الصهيونية وقطعان مستوطنية.

عرس الشهادة

وفي 31.3.2002م كان شهيدنا جميل حميد على موعد مع الشهادة ،عندما نفذا عملية إستشهادية بطولية  استهدفت مستوطنة افرات جنوب بيت لحم وأسفرت عن إصابة سبعة صهاينة حسب إعتراف الإذاعة العبرية التابعة للكيان الصهيونى.

ردود فعل

هذا وقد استقبلت أسرة الشهيد "جميل خلف مصطفى حميد " نبأ استشهاد نجلها بكل صبر واحتساب، وقال والده السيد خلف مصطفى حميد لم يكن استشهاد نجلي" جميل" أمراً مستبعداً لاسيما وانه كان حريصاً على المشاركة فى عمليات عسكرية نفذتها كتائب شهداء الأقصى ضد الجيش الصهيونى.

وأضاف الحمد لله الذي جعلني أنجب رجالاً شرفوني في حياتهم بسمعتهم الطيبة وزادوني شرفاً عند مماتهم بأن ارتقوا شهداء في سبيل الله والوطن. رحم الله شهيدنا المجاهد " جميل خلف مصطفى حميد " وأسكنه فسيح جناته.

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي"،، نبرق بتحية إجلال وإكبار لروح شهيدنا المجاهد ”جميل حميد” في ذكرى إستشهاده مجددين العهد والبيعة مع الله بأن نمضي قدماً على طريقه الجهادى الذي إختتم فصوله الأخيرة بالشهادة في سبيل الله مدافعاً عن أرض فلسطين المباركة وعن كرامة أمتنا العربية برمتها.

                                        وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى لواء الشهيد القائد " نضال العامودى "

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " 

  • الإستشهادى
  • 104
انشر عبر
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود