جماهير غفيرة تشيع الشهيدين شلبي واشتيوي

تنزيل (1)

تنزيل (1)

الإعلام العسكري،،،

شيَّعت جماهير غفيرة بعد ظهر اليوم السبت جثماني الشهيدين حسن شلبي وحمزة اشتيوي اللذين ارتقيا برصاص الاحتلال في مسيرات العودة.

وهتف المشيعون عبارات تطالب المقاومة الفلسطينية بالانتقام لدماء الشهداء والاستمرار بمسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق أهدافها.

واستشهد الطفل حسن إياد شلبي (14 عاما) مساء أمس جراء تعرضه لعيار ناري في الصدر من قبل قوات الاحتلال الصهيوني شرق خان يونس، وحمزة اشتيوي (17 عاماً) استشهد مساء أمس جراء تعرضه لعيار ناري في الصدر شرق مخيم العودة شرق قطاع غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة. ما أدى لاستشهاد 263 مواطنًا؛ بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 27 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد

  • تنزيل (1)
انشر عبر
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود