بالفيديو /// الشهيد القائد " رائد هاني طبيلة " لبى نداء الجهاد فكانت الشهادة بانتظاره

  • الشهداء
  • 694 قراءة
  • 0 تعليق
  • 23:07 - 12 مايو, 2018
الشهيد القائد  رائد هاني طبيلة  لبى نداء الجهاد فكانت الشهادة بانتظاره

الشهيد القائد رائد هاني طبيلة لبى نداء الجهاد فكانت الشهادة بانتظاره

خاص /// الإعلام العسكري ,,,

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا  

للعطاء دوما حدود في كل مكان ، لكن عندما تتحدث عنه في فلسطين تجده تخطى كل الحدود ، وللتضحية والفداء طعم خاص لا يشعر بهما إلا من قدم وضحى وبذل واجتهد ، فيا أيها الشهداء ، يا أبطال ملحمة الفداء ، الأرض تحضنكم هنا ولأجلكم تبكي السماء ، ماضون مهما طال ليل الظلم واشتد البلاء ، أنتم ملائكة السماء ونحن من طين وماء ، والعمر مهما طال مهما طال فهو إلى انقضاء وانتهاء ، تجري بنا أيام مسرعة كنور الكهرباء ، وعقارب الساعات ترفض أن تعود إلى الوراء .. أيها الشهداء .

يصادف اليوم الثاني عشر من شهر مايو لعام 2018م، الذكرى السنوية الثانية عشر لإستشهاد، "رائد هاني طبيلة"، أحد أبرز قادة كتائب شهداء الأقصى في البلدة القديمة بنابلس والذي إستشهد إثر اصابته بعيار ناري بالراس بعد تمكنه من اصابة عدد من جنود الإحتلال في إشتباكات عنيفة وضارية بين مجاهدى كتائب الأقصي والجيش الصهيونى المهزوم بمنطقة الخان فى تاريخ 12.5.2006م .

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي"، نبرق بتحية إجلال وإكبار لروح شهيدنا القائد "رائد هاني طبيله"، الذي إرتقي شهيداً مدافعاً عن ثرى مدينة جبل النار نابلس التي تستذكره اليوم بكل آيات الوفاء والإنحناء للشهداء الأطهار .

وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد "نضال العامودي"

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

  • 31956789_1454469748015960_5765220663975477248_n
  • 32105624_1457280197734915_3511558496636108800_n
  • الشهيد القائد  رائد هاني طبيلة  لبى نداء الجهاد فكانت الشهادة بانتظاره
انشر عبر
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود
  • راجع يا بلادي