بالفيديو /// الإستشهادية " عندليب خليل طقاطقة " سكبت دمائها روابي للقدس

  • الشهداء
  • 400 قراءة
  • 0 تعليق
  • 13:01 - 12 أبريل, 2018
بالفيديو  الإستشهادية  عندليب خليل طقاطقة  سكبت دمائها روابي للقدس

بالفيديو الإستشهادية عندليب خليل طقاطقة سكبت دمائها روابي للقدس

خاص // الإعلام العسكري ,,,

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا   

"عندليب" يا أملاً وردياً .. ينفخ روح أمانينا ... وأنتى في تيه الغربة تعُطينا ... مجداً فتحاوياً .. يمطرُ في زمن الجدبِ المحتلِّ مآقينا... سكبتْى يا "عندليب " دمك لروابي القدس و لوضوءِ كرامة أمتك .."عندليب " فارسة لم نعهده .. جاءت تروي لنا شيئاً من عزة ماضينا... ونفث الروح في صمت ضمائرنا وهزّ بقايا نخوتنا في ليل بوادينا ...

هناك فتيات ماجدات لا يتركون التاريخ يصنعهم .. فهم الذين يصنعون التاريخ .. وبدمائهم يسطرون أروع صفحات المجد والبطولة والفداء والبذل في سبيل الله ثم الوطن الغالى فلسطين.. المجاهدة الصنديدة " عندليب طقاطقة " شهيده اعتلىة صهوة المجد وانطلقت إلى العلا تحمل راية الانتصار هناك إلى عليين حيث الأحبة محمداً وصحبة الأبرار.

يصادف اليوم الثاني عشر من شهر إبريل لعام 2018م، الذكرى السنوية السادسة عشر لإستشهاد الفارسة بنت كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " عندليب خليل طقاطقة، التي نفذت عملية القدس الغربية والتي أسفرت عن مقتل ستة صهاينة وسقوط تسعة وثمانون جريحاً بتاريخ 22.4.2002 م.

وكانت العملية إنتقاماً لدماء الشهداء وخصوصاً الأطفال منهم وعلى رأسهم الشهيدة الرضيعة “إيمان حجو” التي كانت جريمة قتلها من قبل جيش الإحتلال الصهيوني إحدى الأسباب التي دفعت “طقاطقة ” للإنتقام من أعداء الإنسانية وقاطفي زهرات بستان الطفولة .

عروسة فلسطين

في الساعة السادسة و النصف من صباح يوم الجمعة 12.4.2002، استيقظت عندليب طقاقطة – 21 عاماً من بلدة بيت فجار التي تقع على تلال تتوسط محافظتي بيت لحم و الخليل ، و كان كل من في البيت نائماً ، بعد سهر ليلة طويلة من ليالي شهر نيسان 2002 الذي شن فيه مجرم الحرب شارون أوسع عملية ضد الشعب الفلسطيني و عرفت إعلامياً باسم السور الواقي.

و كانت بلدة بيت فجار مطوّقة مثل باقي القرى و البلدات ، في مثل هذه الأجواء استيقظت عندليب و صنعت شاياً و قدّمت كأساً منه إلى شقيقها أحمد الذي بدأ يتململ في فراشه .

شقيق عندليب يروي تفاصيل القصة البطولية

يستذكر أحمد تلك اللحظات الثمينة : “كان كل شيء عادياً ، جلبت لي عندليب الشاي و خرجت إلى باحة البيت لتشرب هي أيضاً كأس شاي” ، و منذ تلك اللحظات لم يرَ أحمد شقيقته ، التي خرجت من البيت ، و اعتقد الأهل أنها ربما تكون في زيارة لإحدى شقيقاتها المتزوجات في القرية أو في منزل أحد الجيران و الأقارب ، و لم يخالجهم خوف عليها رغم تقدّم النهار و عدم عودتها ، و حتى عندما تواردت الأنباء عن هجوم استشهادي في القدس الغربية ، لم يخطر ببال أيّ من في البيت أن عندليب التي لم تكن تبدي اهتماماً استثنائياً بالسياسة ، يمكن أن تكون هي نفسها بطلة ذلك الهجوم الذي شكّل صفعة قوية و مدوية للجنرال شارون الذي يحاصر المدن الفلسطينية و يتركب جنوده الجرائم في جنين و نابلس و بيت لحم و رام الله و يحاصرون كنيسة المهد.

وفي ساعات الليل كانت مخابرات الاحتلال و جنوده تقتحم منزل العائلة المتواضع الذي خرجت منه عندليب صباحاً دون أن تترك أي إشارة لعزمها على تنفيذ عملية استشهادية ، و تأكّد في تلك الليلة الصعبة أن عندليب الهادئة الوادعة صاحبة القلب الكبير كانت قرّرت و نفّذت .

ومنذ ذلك اليوم اعتقلت سلطات الاحتلال العديد من أقرباء و أشقاء عندليب و تم هدم منزل العائلة في بلدة بيت فجار ، و لكن اللافت أنها بقيت هي محور سكان ذلك المنزل ، الذين لا يكادون يتحدثون عنها ، سواء كانوا صغاراً أو كباراً ، و يحتفظ كل منهم بأيّ مشهد أو كلمة أو حوار أو أي قطعة ملابس تذكّره برائحة الراحلة الغالية .

شقيقة عندليب تروى بعض الفصول والذكريات

عبير .. أقرب شقيقات عندليب إليها تقول : “كانت شخصية عندليب قوية ، و تمّتعت بعلاقات طيبة و واسعة مع الأقارب و الجيران ، و في الأيام التي سبقت استشهاد عندليب ولدت طفلة و تم وضعها في المستشفى في قسم الأطفال عدم كاملي النمو ، و فجأة بدأت عندليب تلحّ علينا بأن نجلب الطفلة ، و قلنا لها إن الطفلة سيتم إخراجها من الحضانة يوم السبت فكانت تجيب لا يوجد وقت للسبت و لم نكن نعرف عن ماذا تتحدث ، و أنها ستنفّذ عمليتها يوم الجمعة ، و ذهبت هي و أمي رغم الحواجز و الحصار ، و جلبت الطفلة و في الطريق قالت لأمي : نريد أن نلعب بأعصاب عبير ، ما رأيك لو قلنا لها إن جيش الاحتلال قتل الطفلة برصاصة ، و عندما وصلت البلدة حاولت أن تلعب بأعصابي ، و أصبح كل ذلك الآن من الذكريات المحببة إلى نفسي” .. وتستدرك عبير : “كان ذلك يوم الخميس قبل يوم من استشهادها ، و أصّرت عندليب على حمل الطفلة طوال الطريق من الخليل إلى بلدتنا” ، و عندما استشهدت عندليب بعد يومين من جلب الطفلة التي كان اسمها إيمان ، غيّرت عبير اسم طفلتها لتصبح عندليب ، و تتذكّر عبير : “قالت لي عندليب قبل استشهادها لماذا لا تغيّرين اسم ابنتك و تسمّيها عندليب و لم أكن أعرف حينها بأن عندليب تودّعنا” .. و تضيف : “قلت لها اسم إيمان جميل ، و لكنها قالت لي و اسم عندليب أجمل ، سمّها عندليب أحسن” !

وبعد استشهادها تركت عندليب مفاجأة لشقيقتها عبير ، حيث اكتشف الأهل أنها وضعت هدية للطفلة الجديدة في خزانتها و هي عبارة عن طقم للصغيرة و آية الكرسي و بنطلوناً لعبير مع بطاقة تحمل تمنياتها للصغيرة بالعيش في وطن حرّ . الكل في البيت و الحارة يتحدّث عن مرح عندليب ...

و يعود شقيقها أحمد ليكمل ما حدث يوم استشهادها : “عندما خرجت عندليب صباحاً ، استشعرنا غيابها و جاء الظهر ثم المغرب و أيقنّا أنها تأخّرت و أنها غابت لسبب قاهر ، و في منتصف الليل ، داهمت المنزل قوة احتلالية كبيرة و تم اعتقال العديد منا و أرونا صورة لعندليب و هي ملقى على الأرض و شعرها منفوش ، فأيقنا بأن شقيقتنا التي خرجت صباحاً و أثارت قلقنا بغيابها ، هي التي انتقمت لشلال الدماء النازف من شعبنا” . وتقول شقيقة أخرى لها : “أعتقد أن أكثر ما أثّر في شخصية شقيقتي هو مقتل الطفلة إيمان حجّو ، لقد لاحظت عليها تأثرها الشديد و بدأت تتابع نشرات الأخبار وربما كان الأمر الذي حسم خيارها هو ما حدث من مجازر في مخيم جنين ، كان العالم و العرب يتفرّجون ، و كان لا بد من رد ، فتقدّمت عندليب التي عابت في وصيتها المسجلة تخاذل الحكام العرب” .

عندليب إبنة كتائب شهداء الأقصى 

وبعد استشهادها تبيّن أنها عملت مع مجموعة الشهيد القائد مروان زلوم القائد العام لكتائب شهداء الأقصى في الخليل و الذي اغتالته سلطات الاحتلال بعد فترة من استشهاد عندليب ، و تم اعتقال عددٍ من أبناء بلدة بيت فجار مثل حمزة عمر شمارخة والذي حكم بستة مؤدبات و أمجد كامل طقاطقة، لعلاقة الاثنين المفترضة بعملية عندليب .

وتقول عبير التي مثل غيرها ، تتحدث و كأن عندليب حاضرة أو أنها ذهبت في مشوار و ستعود حالاً : “قبل أيام من استشهادها ، طلبت مني عندليب أن أصنع لها حلوى محلية ، و بقي بعض من مواد هذه الحلوى لم أصنعه،وأحتفظ به حتى الآن كذكرى” .

ومثل عبير يحتفظ أقارب و أصدقاء عندليب بأشياء تخصّ عبير تذكّرهم برائحتها العطرة مثل نظارتها ، قميص ، صور ، عقود و حاجيات أخرى .. و بتاريخ 27.7.2002م، وصل رفات عندليب إلى البلدة و تم مواراته بإجلال في مقبرة البلدة ، و عندما خرجت من منزل العائلة قصدت المقبرة البعيدة نسبياً ، قرأت الفاتحة على روح عندليب و لم أستطع أن أمنع دمعتين انفلتتا من عيني على من جعلوا حياتنا ، باستشهادهم ، ذات معنى .

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي"، ننحني إجلالاً وإكباراً لروح الإستشهادية البطلة “ عندليب طقاطقة ” التي إستطاعت أن تقف في وجه الإحتلال وتنتقم لأطفال الشعب الفلسطيني في زمن سيطر فيه الذل والخنوع والركوع على أمة المليار التي أصبحت رهينة للإنهزام والإنكسار .

                                     وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد "نضال العامودي"

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

  • 2
  • بالفيديو  الإستشهادية  عندليب خليل طقاطقة  سكبت دمائها روابي للقدس
انشر عبر
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود
  • راجع يا بلادي