غضب فلسطيني واسع رفضًا لقرار ترمب بشأن القدس عاصمة للكيان الصهيوني

غضب فلسطيني واسع رفضًا لقرار ترمب بشأن القدس عاصمة للكيان الصهيوني

غضب فلسطيني واسع رفضًا لقرار ترمب بشأن القدس عاصمة للكيان الصهيوني

الاعلام العسكري ...

يترقب الفلسطينيون بقلق شديد خطوة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب المزمع اتخاذها اليوم الأربعاء للاعتراف بالقدس عاصمة لـلكيان الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، وسط تحذيرات عربية ودولية واسعة من مخاطر تلك الخطوة، ومحاولة تغيير الوضع القانوني والتاريخي بالمدينة.

وكشف مسئولون في البيت الأبيض الأمريكي عن فحوى الخطاب الذي سيلقيه الرئيس ترمب الليلة في تمام الساعة الثامنة مساء بتوقيت فلسطين.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية عن المسئولين قولهم إن الخطاب سيشمل الاعتراف في القدس كعاصمة للكيان الصهيوني، وسيصدر تعليماته للجهات المختصة بالاستعداد لنقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" إلى القدس.

كما نقل عن المسئولين قولهم إن ترمب سيعلن اعترافه بالأمر الواقع بعد 22 عامًا من مفاوضات التسوية التي لم تأتي بنتيجة، وأن وضع الضبابية حول القدس لم يساعد الجانبين.

فيما أعلنت كل من "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية والأردن الثلاثاء أن الرئيس الأمريكي أبلغ قادتها، في اتصالات هاتفية منفصلة، اعتزامه اتخاذ الخطوة، دون الكشف عن موعد محدد.

ومن المتوقع أن تثير خطوة ترامب هذه، ردود فعل وغضبًا فلسطينيًا وعربيًا واسعًا، قد يؤدي لاشتعال وتفجير الأوضاع في المنطقة، باعتبار القدس قضية حساسة لدى الأمة العربية والإسلامية.

وأعلنت القوى والفصائل الوطنية والاسلامية عن (الأربعاء، الخميس والجمعة) أيام غضب شعبي شامل في كل أنحاء الوطن والتجمع في كل مراكز المدن والاعتصام أمام السفارات والقنصليات الاسرائيلية.

ودعت القوى في بيان صحفي جماهير الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج إلى أوسع تحرك شعبي لمواجهة ورفض محاولة الادارة الامريكية نقل سفارتها إلى القدس أو الاعتراف بها كعاصمة للكيان الصهيوني، مؤكدين حق الشعب وحقوق الأمة باستخدام كل الوسائل القانونية والدبلوماسية على مستوى المؤسسات الشرعية الدولية بما فيها محكمة العدل الدولية والمكونات والمؤسسات القضائية الأخرى.

  • غضب فلسطيني واسع رفضًا لقرار ترمب بشأن القدس عاصمة للكيان الصهيوني
انشر عبر
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود
  • راجع يا بلادي