الشهيد الذي تفاخر شارون باغتياله بالفيديو ... الشهيد" عاطف عبيات " رحل شهيدا وورث جيلا مجاهداً

خاص الإعلام العسكري ،،،

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا

تشمخ عائلات الشهداء ببطولات وتضحيات أبنائها الذين لا زالت ذكراهم ماثلة في الذاكرة الفلسطينية تمدها بكل معالم الصمود والتحدي والارادة في مواجهه الاحتلال وجرائمه المستمرة ضد شعبنا , وتعتبر عائلة الشهيد القائد " عاطف عبيات " قائد كتائب شهداء الأقصى , نموذجا لصلابة وبطولة تلك الاسر التي ترفض أي خيار لتحقيق الحرية والنصر سوى خيار الشهداء والتضحية التي تتحدث عنها والدته بكل شموخ واباء فتقول الانتفاضة والمقاومة طريق شعبنا والحديث عن السلام والحلول جزء من المؤامرة على الشهداء والقضية وتضيف فتلك المعاني السامية التي كتبها الشهداء بدمائهم تعيش معنا لحظة بلحظة لتذكرنا اذا نسينا ولتحفزنا على مواصلة المشوار فنحن اقوى من الاحتلال والنصر قادم لا محالة .

يصادف اليوم الثامن عشر من شهر أكتوبر الذكرى السنوية لإستشهاد القائد العسكري الكبير المؤسس للنواة الأولى لكتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح " في الضفة الغربية ،الشهيد القائد الجنرال " عاطف أحمد سالم عبيات " الذي إستشهد في مثل هذا اليوم18.10.2001م .

الشهيد البطل عاطف عبيات " أبو حسين " قائد الكتائب في جنوب الضفة الغربية حيث أخذ عاطف هذا المنصب بعد استشهاد أعز أصدقاء ورفيق دربه وطفولته الشهيد حسين عبيات والذي كان هو قائد كتائب الاقصى في جنوب الضفة الغربية .

من منا لا يعرف بطل المقاومة وأسد المواجهات وصد الأعداء عن بيت الصقور بيت لحم انه الشاب الذي أتى بالأرق لخنازير الحكومة الصهيونية وذلك لحرمانه مستوطنين مغتصبة جيلو إنه الأسد الذي قاد المقاومة ضد اقتحام الصهاينة لبيت لحم وبيت ساحور .

وكان عبيات ظهر في ساحة العمل العام المقاوم بعد انتفاضة الأقصى بنحو شهر وبعد اغتيال حسين عبيات قائد الجناح العسكري لحركة فتح في جنوب الضفة بقصف سيارته بالصورايخ في مدينة بيت ساحور في تشرين اول من عام 2000.

وتولى عاطف القيادة بعد حسين خصوصا مع احتدام العمل المقاوم مع تقدم الانتفاضة, وبعد معركة بيت جالا التي أظهرت قدرات ومواهب عاطف عبيات العسكرية, يبدو ان سلطات الاحتلال وضعته في خانة المطلوب الأول لها, وبدأت تضغط على السلطة لتسليمه أو اعتقاله.

وزاد الإلحاح الصهيونى في منتصف شهر أيلول الماضي عندما أعلن الرئيس عرفات عن وقف لاطلاق النار ولكن كتائب شهداء الأقصى تبنت عملية في اليوم التالي لاعلان عرفات قتل فيها مستوطنة صهيونية  وجرح زوجها, واتهمت الكيان الصهيونى فورا عاطف عبيات بالمسؤولية عن ذلك, وطالب شمعون بيرس باعتقال عبيات والغى اجتمعا مع الرئيس عرفات حتى يتم اعتقال عاطف, وتم اعتقال عاطف لاستيعاب المطالبة الصهيونية باعتقاله وفي الاجتماع الذي عقد بين عرافات وبيرس كان أحد المطالب التي سلمت لعرفات هي اعتقال وتسليم عبيات.

ولم تنتظر الكيان الصهيونى من السلطة استجابة لهذا الطلب فخططت لاغتيال عبيات أو أنها بدأت التنفيذ الفعلي لاغتياله فقبل اغتياله بنحو أسبوعين أصيب مرافق لعبيات القائد رامي الكامل بعملية اغتيال اتهمت الكيان الصهيونى بالوقوف خلفه وكان هناك اعتقاد بان المقصود بالاغتيال هو عبيات نفسه وفقد الكامل إحدى ذراعيه نتيجة ذلك.

عملـية اغتيال الشهـيد

القائـد عاطف عبيات

و بذلك حقق الكيان الصهيونى إحدى أهم أهدافها المعلنة خلال الشهر الماضي وهو اغتيال عبيات بطريقة بدت لكثيرين من المتابعين سهلة حيث تسلم من مصدر مقرب سيارة جيب صهيونى مسروقة لاستخدامها في أعمال مقاومة مستقبلية ورغم تحذيرات لعاطف بتجنب ركوب السيارة وفحصها, إلا ان تسارع الأحداث يبدو انه حال دون ذلك حيث استشهد أحد أقرباء عاطف وهو احمد عبيات بطعن بالسكاكين بالقدس الغربية المحتلة من قبل متطرفين يهود, وانشغل عاطف بمراسم جنازته مساء يوم اغتياله كانعاطف ورفيقيه: جمال نواورة عبيات وعيسى الخطيب عبيات عائدين من بيت العزاء في الشهيد احمد عبيات وكان مع الثلاثة ابن شقيقة عاطف وليد الذي نزل في الطريق وطلب منه عاطف سلوك إحدى الطرق الآمنة ليصل إلى المنزل, ولكنه لم يكن يعرف انه أولى بتلك النصيحة من ابن أخته فما هي إلا لحظات حتى دوى انفجار قضى فيه عبيات ورفيقيه .

ردود الفعــل

كان اغتيال عاطف على اهل بيت لحم بمثابة الخبر الذي بعث فيهم الحزن وذلك لفقدانهم رجل ندر وجوده في هذا الزمن ، وخرج الناس الى موقع عملية الاغتيال غاضبين كل الغضب مطالبين بالرد والانتقام الموجع .

وبالفعل كان الرد أسرع من البرق وتتالت عمليات كتائب شهداء الأقصى الجبارة التى استهدفت مستوطني وخنازير شارون .

حــكومة الكيـان الصهـيوني ورئيسها المجرم شارون يتفاخرون

بإغتيال القائد " حسين عبيات "

كان لدى رئيس حكومة الاحتلال يوم الأحد الذي اتى بعد عملية الاغتيال الموافق 21.10م، ما يفخر به أمام وزراء حكومته في مجلس الوزراء الصهيونى بعد سلسلة من المتاعب تعرض لها وحكومته خلال الأسبوع الماضي والتي بدأت باستقالة وزير السياحة  رحبعام زئيفي والتسبب بأزمة وزارية ثم باغتياله وما تلى ذلك من أحداث.

وما عبر شارون عن فخره به هو اغتيال عاطف عبيات قائد كتائب شهداء الأقصى في جنوب الضفة الغربية الذي إستشهدا مساء يوم الخميس 18 تشرين الأول ونائبه جمال نواورة وعيسى الخطيب عضو الكتائب.

وفي حينه نفت حكومة شارون مسؤولياتها بعد وقوع الاغتيال عنه, وهو ما كان مدار سخرية حتى من المعلقين الصهاينة مثل روني شكيد الصحفي المقرب من الأجهزة الأمنية الصهيونية الذي قال لإذاعة الصهيونية في اليوم التالي لحدوث الاغتيال" هل أتى الأمريكان أو أي جهة أخرى واغتالته, بالطبع مع الصهاينة مسؤولة عن الاغتيال ".

ولكن شارون لم يشأ على ما يبدو تضييع هذه الفرصة ليعترف بمسئوليته الشخصية عن الاغتيال ويفخر بذلك أمام وزرائه.

وبدا الأمر في أحد وجوهه وكأنه تصفية حسابات شخصية فقبل شهر ونصف وبعد الانتصار الذي حققه مقاتلو عاطف على قوات صهيونية غزت مدينة بيت جالا ظهر عاطف في المدينة وسط مقاتليه وسخر من شارون وتوعده إذا فكر واعاد احتلال بيت جالا مرة أخرى وهو ما حدث وقام به شارون ولكن اثر اغتيال عبيات.

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى - فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي " ننحني إجلالاً وإكباراً لروح شهيدنا القائد المجاهد، عاطف عبيات ، مجددين العهد والقسم مع الله ثم لدمائهم الذكية، بان نمضي قدماً على طريقهم النضالي الذي مضى وقضى عليه خيرة أبناء شعبنا من الشهداء العظام .

                                         وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                               القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

         الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى- فلسطين لواء الشهيد القائد" نضال العامودى "

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

  • الشهيد الذي تفاخر شارون باغتياله بالفيديو ... الشهيد
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود