الشهيد القائد" عزام مزهر " كان صادقاً في طلبه فصدقه الله وعده

خاص /// الإعلام العسكري ,,,

بسم الله الرحمن الرحيم

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا

ستظل فلسطين قبلة العاشقين للشهادة في سبيل الله، وستظل وجهتها البوصلة التي تعيد الأمة إلى صوابها مهما ابتعدت عن الطريق، فلسطين هي ارض المحشر والمنشر، والجهاد على أرضها لا لبث فيه ولا غبار عليه، لأننا نقاتل أعداء الله وأعداء الإسلام والمسلمين.

يصادف الخامس والعشرون من شهر مايو لعام 2018م، الذكرى السنوية السابعة عشر لإستشهاد القائد "عزام مزهر "،أحد أبرز القادة المؤسسين لكتائب شهداء الأقصى ،الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى "فتح "،الذي إستشهد في مثل هذا اليوم من العام 2001م،جراء إنفجار عبوة ناسفة كانت داخل سيارته.

ولد الشهيد بتاريخ 11.12.1976م، في مخيم بلاطة لللاجئين لاسرة يعود اصلها الى بلدة بيت دجن الفلسطينية قضاء يافا، درس في مدارس مدينة نابلس ومخيم بلاطة حتى انهى الثانوية العامة، كان شبلا ناشطا في الانتفاضة  الاولى، التحق بجهاز الامن الوطني وعمل كضابط في الادارة المالية في رام الله .

كان احد الكوادر الفاعلين في انتفاضة الاقصى، كان الشهيد رياضيا حيث حصل على بطولة فلسطين لرياضة كمال الاجسام لثلاثة اعوام متتالية.

استشهد بتاريخ 25.5.2001م، إثر انفجار عبوة ناسفة في سيارة كان يستقلها.

للشهيد سبعة عشر شقيقا ووالده يعمل كبائع متجول واضطرالشهيد للعمل بعد الثانوية لظروف اسرته الصعبة.

فإننا اليوم في كتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد " نضال العامودي"،نستذكر شهيدنا البطل عزام مزهر ونجدد العهد والقسم لروحه الطاهرة في ذكرى إستشهاده التي ستبقى خالدة في قلوب كل الشرفاء.

وانها لثورة حتى النصر أو الشهادة

                              القصف بالقصف.. والقتل بالقتل.. والرعب بالرعب

          الإعلام العسكري لكتائب شهداء الأقصى -فلسطين لواء الشهيد القائد "نضال العامودي"

                         الذراع العسكري لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى " فتح "

  • الشهيد القائد
  • ذكرى الشهيد نضال العامودي 2019
  • الشهيد محمد الزعانين
  • قد اعددنا خير جنود